حرب أهلية فالليسي
مقالات
19 05 2020 - 00:24
211 قراءة



عاش فضاء ثانوية النهضة يوم الجمعة الماضي أجواء حرب أهلية بين تلاميذ السعيدية و تلاميذ أحفير حيث استعان الداخليون برونفور صعد من السعيدية واستعان تلاميذ أحفير برونفور هبط من زيدور وكان هناك ضرب وجرح

ـ الحكاية بدأت مساء الخميس بعد الخامسة أي بعد مواعيد الدراسة حينما دخل أحد التلاميذ الأحفيريين ( ياسين ) مع صديقته إلى الثانوية ، رآهما الداخليون في أحد الأركان يتبادلان الحديث الذي قد يكون غزلا ، فأحسّوا بالإهانة ، لم يستسيغوا حسب رأيهم أن يتم استغلال فضائهم للفساد ، فوقع استنفار حيث تمت ملاحقتهما مع إعلام إدارة المؤسسة ، تطورت الأمور بحيث أنها وصلت أن تضامن أحفيريين مع الأحفيري ضد الداخليين وهذا ما جعل الداخليين يطلبون صباح الجمعة مساعدة من السعيدية والأحفيريين مساعدة من زيدور ، فحضر البوليس بزراويطهم ، بعد أن سلكت الحريرة ذهب ياسين بجروح بليغة في رأسه ليرفع شكاية ضد ضاربيه ، تقول الحكاية أنه بقي هناك في مركز الشرطة يوم الجمعة خمس ساعات ثم طلب منه رئيس الدائرة انتظار يوم الإثنين لرفع شكايته ، وتقول حكايات أنه خلال تلك الخمس ساعات تعرض ياسين لوابل من الضرب الذي أدّى إلى جروح أخرى من أجل انتزاع تنازل منه

ـ تضيف الحكايات أن ياسين رفع دعوى قضائية ليس فقط ضد التلميذ بل أخرى ضد رئيس الدائرة بمؤازرة جمعيات مدنية ، كما أن شبكة الجمعيات نصبت نفسها طرفا مدنيا ورفعت شكاية لوكيل جلالة الملك مما جاء فيها باختصار

ـ نأسف لفضيحة وقعت بمركز الشرطة حيث تعرض مالكي ياسين إلى الضرب من طرف رئيس الدائرة بوجمعة كاصة لإجباره على التنازل لفائدة أشخاص يسكنون السعيدية قاموا بضربه أمام ثانوية النهضة يوم الجمعة 13 يناير ، وعندما ذهب إلى مركز الشرطة لوضع شكاية تعرض للضرب بجميع أنواعه من أجل إجباره على التنازل وكان ذلك بحضور التلميذ أعراب عبد الصمد ، لذلك نطلب منكم إحالة هذه الشكاية على الضابطة القضائية بمفوضية الشرطة لتعميق البحث وإنصاف هذا الشخص للحد من هذه الخروقات ...إمضاء الشبكة و ياسين و عبد الصمد.

نشر في موقع أحفير أوروبا يوم : 17/01/2012


art. n° 1509











للإتصال بنا
إتصل ب جلول
أحفير المغرب
xx@xx.fr

© 2020 - amar.ahfir.eu