أمال التسوية للمهاجرين، تنبعث من كطالونيا
مقالات
06 06 2020 - 21:20
321 قراءة



البارود، منير

خلال جلسة عامة للبرلمان الكطالوني أول أمس الخميس 4 يونيو، أعلن " بيرا أراكونيس " الذي يشغل منصب نائب رئيس إقليم كطالونيا، بأن حكومة الاقليم ستطلب من خلال مقترح ترفعه إلى رئاسة الحكومة الإسبانية في مدريد، إدخال تغييرات على قانون الهجرة الجاري به العمل حاليا، حتى تتمكن حكومة برشلونة من تسوية وضعية حوالي 150 ألف مهاجر يقيمون في الإقليم بلا أوراق.

تدخل " أراكونيس" جاء كجواب على سؤال من زميلته في نفس الحزب "حزب اليسار الجمهوري الكطالاني" النائبة "نجاة دريوش بنموسى".

في معرض حديثه قال نائب الرئيس الكطالوني بأن هذه (التسوية الإدارية لجميع من ليس لديهم أوراق إقامة، تعتبر ضرورة إقتصادية و إنسانية ملحة)، و أردف يقول بأن ( إستعادة التعافي الاقتصادي الذي تحتاجه المنطقة بعد ازمة كورونا، لا يمكن تحقيقه دون 150 ألف شخص في وضعية غير قانونية..).

عدد من المتابعين للشؤون السياسية و حساباتها في المملكة الإسبانية، يعتبرون بأن الحزب ، حزب اليسار الجمهوري في كطالونيا، لديه من أوراق الضغط الشيء الكثير، لكي يمرر مقترحه، مرد ذلك إلى إحتمالية إستجابة الحكومة المركزية الإسبانية له، كون مدريد إستجابت لكل ما طالب به الحزب، و السبب يتمثل في حاجة حكومة " بيدرو سانشيز " اليسارية ، لأصوات نواب الحزب الكطالوني البالغ عـددهم 13 نائبا في الغرفة الاولى للبرلمان الإسباني، من أجل تمرير مشاريع القوانين.

ويُعد حزب اليسار الجمهوري الكاتالاني القوة السياسية الأولى في الإقليم، حيث فاز في الانتخابات العامة الأخيرة بـ 13 مقعداً في البرلمان الإسباني، متفوقاً على حزب اليمين الحاكم في الإقليم “متحدون من أجل كطالونيا” الذي لا يملك سوى ثمانية نواب في البرلمان الإسباني.

..



عن مواقع بتصرف


art. n° 1611











للإتصال بنا
إتصل ب البارود
من بلاد المهرب .
abuhidaya@gmail.com

© 2020 - elbaroud.ahfir.eu