"خبيزة" الفلسطينية
مقالات
25 03 2021 - 15:23
63 قراءة



البارود،

في فلسطين المحتلة، توجد قرية مهجورة إسمها (خبيزة) غير بعيد عن مدينة حيفا.

القرية أخذت إسمها نسبة إلى نبتة (لخبيزة) التي تنمو بكثرة في أراضيها، وتطبخ كأكلة من الأكلات الشعبية في الريف الفلسطيني.

الخبيزة هي نبتة منتشرة في شمال إفريقيا وآسيا وأوروبا، وجاءت من كلمة خبز، إذ في التراث الفلسطينيّ تعرف الخبيزة كبديل عن الخبز بالشتاء، وهي منتشرة وشائعة.
الإحتلال الإسرائيلي لم يكتفي بسرقته الثقافية و سطوه على الموروث الشعبي داخل فلسطين التاريخية، بل تعدى ذلك إلى الإستلاء على أبسط مميزات فلسطين..
ومن الكلمة العربية لإسم الخبيزة أشتقّ الإسم العبري بتبديل الحروف ليصير إسم النتبة (Hubiza)، في واحدة من الأساطير الإسرائيلية المبتذلة حول الخبيزة، جاء فيها بأن في حصار القدس قديمًا في عهد “الهيكل”، قطف اليهود هذه النبتة وأعدّوا منها طبقًا غذائيًا على شكل كرات.

حاليًا، يتبنّى المطبخ الإسرائيليّ طبق الخبيزة في وصفات شتّى منها في المعجنات في وجبات صباح السبت، أو تلف كورق العنب، وفي السلطات، وبطرق أخرى.

ولم يقتصر إستعمال النبتة عند هذا الحدّ، بل بات إسمًا لمشاريع فلاحية لتشجيع اليهود لدعم المنتج الزراعيّ الذي يزرع في المستوطنات المختلفة.



.
.
مواقع بتصرف


art. n° 1829











للإتصال بنا
إتصل ب البارود
من بلاد المهرب .
abuhidaya@gmail.com

© 2021 - elbaroud.ahfir.eu