مرحبا بكم في طالين
سفريات
22 08 2019 - 11:44
77 قراءة


مرحبا بكم في طالين
واقفا كعملاق نحيف، بساحة طويلة مزدحمة،على عصوين طويلتين قد اخفاهما سروال طويل، ببذلة سوداء وقبعة مثل ما نراها على رأس شارلي شابلان في معظم أفلامه، طالي الوجه بمسحوق أبيض، بدا كبهلوان، يلتفت يمنة ويسرة ببسمة عريضة تجاه السياح الزائرين المدينة القديمة. ومن حين لأخر يخلع قبعته وينحني نصف انحناءة تحية الرجل الغربي المهذب وبسمته لا تفارقه. خلناه ممن هم في حاجة إلى مال مثل بعض الموسيقيين أو المغنين الذين لا يخلو منهم مكان سياحي عام في المدن الغربية. فتقدمت إليه ابنتي نافحة أياه بأورويات معدودات بينما وقفنا بمقربة. ولطول قامته انحنى نحو ابنتي انحناءة كبيرة وتبادلا كلاما قصيرا دون أن تغادره بسمته العريضة،وصافحها وحياها بنزع قبعته.. أقبلت ابنتي إلينا مهرولة بوجه مشرق .بسطت يدها إلينا فإذا شبه حرزصغير مكور وملفوف بخيط.أحمر. فضته وقرأت فيه ما ترجمته"
" السعادة ليس لها حدود"..!


art. n° 532











للإتصال بنا
إتصل ب عبد المالك المومني
القنيطرة
moumni@ahfir.eu
© 2019 - khadra.ahfir.eu